العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديات الأدبية :. > ملتقى إبداع النقل الأدبي
 

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-28-2008, 01:24 AM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

عاشقة الزهور
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية عاشقة الزهور
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

عاشقة الزهور غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي (لميس)أم (سيتا)


 

إِلَيْكُمْ مَا تُقَدِّمُهُ ( لَمِيسُ ii)
غُثَاءً تَقْشَعِرُّ لَهُ iiالنُّفُوسُ

و ( سِيتا ) قَدَّمَتْ دَوْراً iiجَمِيلاً
دِرامِياً ، وَتَمْلؤُهُ الدُّرُوسُ

فَأَيٌّ مِنْهُما أَوْلَى iiوَأَجْدَى
مُتَابَعَةً ؟ ! وَمَنْ مِنَّا يَقِيسُ ؟ ii!!

فَتِلْكَ الشَّرُّ والْبَلْوى iiتَمَاماً
عَلَى الْوُجْدانِ عَنْ عَمْدٍ iiتَدُوسُ

وَهَذي الْخَيْرُ والتَّقْوَى iiتَمَاماً
تُرَى فِيها : الصَّدِيقَةُ ، iiوالْعَرُوسُ

فَشُكْراً دَوْلَةَ الإسْلامِ شُكْراً
فَقَدْ رُفِعَتْ بِشَاشَتِكِ الرُّؤُوسُ ..

فَقَدْ عَرَضَتْ لَنا فَنّاً أَصِيلاً
وَلَوْلاها لَمَا احْتُرِمَتْ طُقُوسُ

وَشُكْراً للَّتي نَقَلَتْ iiإِلَيْنا
دِراما لا يُشَاهِدُها iiتَعِيسُ

وَتِلْكَ هِيَ : ( الْمَنَارُ ) ، فَشَاهِدُوها
فَفِيها الْوَعْيُ والأَثَرُ النَّفِيسُ

فَمَنْ حَمَلَتْ رِسَالَتَنا iiبِصِدْقٍ
تُدَارُ عَلَى مَحَبَّتِها iiالْكُؤُوسُ

وَ ( فَارِسُ ) قَائِداً بَرّاً ، iiوَشَعْباً
بِمَا فِيهِمْ : مَرَاجِعُنا / iiالشُّمُوسُ

هُمُ الأَبْدالُ في الدُّنْيا iiجَمِيعاً
وَتَقْوَى اللهِ عِنْدَهُمُ iiاللَّبُوسُ

وَقَدْ حَفَظُوا لَنا الإسْلامَ غَضّاً
لِذا أَقْدامَهُمْ شُكْراً نَبُوسُ

وَلَكِنَّ الْعَدُوَّ لِفَرْطِ iiحِقْدٍ
عَلَيْنا عِنْدَهُ نَحْنُ iiالْمَجُوسُ
نسألكم الدعاء اخواني واخواتي

 

الموضوع الأصلي : (لميس)أم (سيتا)     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : عاشقة الزهور


 

رد مع اقتباس
 
 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 01:23 AM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol