العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: عــــالم الفاطمـــيات :. > مجلة عالم الفاطميات
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-19-2005, 03:27 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

مشرفة المجلة
مشرفة المجلة

إحصائيات العضو







 

الحالة

مشرفة المجلة غير متواجد حالياً

 


 

Smile مجلة عالم الفاطميات العدد الثالث


 











بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد



"خابَ الوافِدُونَ عَلى غَيْرِكَ، وَخَسِرَ المُتَعَرِّضُونَ إِلاّ لَكَ، وَضاعَ المُلِّمُونَ إِلاّ بِكَ، وَاَجْدَبَ الْمُنْتَجِعُونَ إِلاّ مَنِ انْتَجَعَ فَضْلَكَ، بابُكَ مَفْتُوحٌ لِلرّاغِبينَ، وَخَيْرُكَ مَبْذُولٌ لِلطّالِبينَ وَفَضْلُكَ مُباحٌ لِلسّائِلينَ، وَنَيْلُكَ مُتاحٌ لِلامِلينَ، وَرِزْقُكَ مَبْسُوطٌ لِمَنْ عَصاكَ، وَحِلْمُكَ مُعْتَرِضٌ لِمَنْ ناواكَ، عادَتُكَ الاِْحْسانُ اِلَى الْمُسيئينَ، وَسَبيلُكَ الاِبْقاءُ عَلَى الْمُعْتَدينَ، ُاَللّـهُمَّ فَاهْدِني هُدَى الْمُهْتَدينَ، وَارْزُقْني اجْتِهادَ الُْمجْتَهِدينَ، وَلا تَجْعَلْني مِنَ الْغافِلينَ الْمُبْعَدينَ، واغْفِرْ لي يَوْمَ الدّينِ ."












علي ملتقى النفوس البشرية
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرج آل محمد
أينما جلت ببصرك وخاطرك .. وفتشت وقلبت جوانبك .. لا بد وأن يكون في كينونتك .. ذلك العشق .. لتلك الشخصية الإلهية الربانية .. والتي إختارتها يدُُّ الغيب .. وكستها ألطاف القدرة .
ففي كل ناحية من نواحي النفوس البشرية ملتقى بسيرة سيدي ومولاي علي أمير المؤمنين عليه السلام .
لأن هذه السيرة تخاطب الإنسان حيثما اتجه إليه الخطاب البليغ من سير الأبطال والعظماء وتثير فيه أقوى مايثيره التاريخ البشري من ضروب العطف ومواقع العبرة والتأمل .
في سيرة علي ملتقى بالعاطفة المشبوبة والإحساس المتطلع إلى الرحمة والإكبار .. كيف لا وهو أبو الأرامل والأيتام .. ففي جوف الليل دموع وآهات وتضرع وغزير دموع تارة .. وتارة أخرى إنحناء وإنعطاف على مكسور قلب ومجروح فؤاد قد رمته الدنيا فلا ملجأ إلاّ لذلك الصدر الحنون الذي وسع وشمل بعطفه الكل ...... وفي نهاره ساع في كده على عياله تارة .. وتارة أخرى تراه مستأنسا في مجاهدة أعداء الله والذب في سبيله مستعينا في ذلك بتوكله على الله ضاربا في أعداء الله بسيفه شجاعا مقداما .. كيف لا وهو الشهيد أبو الشهداء يجري تاريخه وتاريخ أبنائه في سلسلة طويلة من مصارع الجهاد والهزيمة .. ويتراءون للمتتبع من بعيد واحدا بعد واحد شيوخا جللهم وقار الشيب ثم جللهم السيف الذي لا يرحم .. أو فتيانا عوجلوا وهم في نضرة العمر يحال بينهم وبين متاع الحياة ... بل يحال بينهم أحيانا وبين الزاد والماء .. وهم على حياض المنية جياع ظماء .
وفي سيرة سيدي ومولاي تلتقى النفوس بالخيال حيث تحلق الشاعرية الإنسانية في الأجواء أو تغوص في الأغوار .. فهو الشجاع الذي نزعت به الشاعرية الإنسانية منزع الحقيقة ومنزع التخيل .. واشترك في تعظيمه شهود العيان وعشاق الأعاجيب ....
سيدي مولاي أي عشق لا يهم فيك ؟؟؟؟؟؟؟؟
وهل للعشق مولاي سبيل إلاّ بكم ؟؟؟؟
فأنت مولاي أنشودة العشق .. والهيام ...
إيها سيدي ومولاي .. فالفكر فيك يعجز ويحار ...



[poem font="Simplified Arabic,5,white,bold,italic" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/21.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
جمعت في صفاتك الأضداد = فلهذا قلّت لك الأنداد
زاهد حاكم حليم شجاع = ناسك فاتك فقير جواد
خُلق يشبه النسيم من اللطف = وبأس يذوب منه الجلاد
جل معناك أن يحيط به الشعر = ويحصي صفاتك النقاد[/poem]


وعلى كل مرفأ من مرافئ هذه الحياة ملتقى للنفوس بأعظم شخصية بعد رسول الله صلى الله عليه وآله سيدي ومولاي علي أمير المؤمنين عليه السلام


[poem font="Simplified Arabic,5,white,bold,italic" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/21.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
يا إله الأكوان أشفق علينا = لا تمتني غبَّ العذاب شقيّا
أنت ألهمتني مديح علي = فهمى غيدق البيان عليا
لا تقل شيعة هواة علي = إن في كل منصف شيعيا
يا سماء اشهدي ويا أرض قري = واخشعي إنني ذكرت عليا[/poem]


سلام عليك سيدي ومولاي يوم رحلت عن هذه النيا شهيدا
سلام عليك يوم رجوعك دابة للأرض تكلم الناس
والسلام عليك مولاي ورحمة الله وبركاته












احداث ومناسبات واعمال شهر رجب


قال رسول الله صلّى الله عليه وآله: ألاَ إنّ رجب شهر الله الأصمّ، وهو شهر عظيم؛ وإنّما سُمّي الأصمَّ لأنّه لا يقارنه شهر من الشهور حرمةً وفضلاً عند الله تبارك وتعالى. وكان أهلُ الجاهليّة يعظّمونه في جاهليّتها، فلمّا جاء الإسلام لم يَزدَد إلاّ تعظيماً وفضلاً .

عن الإمام أبي الحسن عليه السّلام قال: رجبٌ شهرٌ في الجنّة، أشدُّ بَياضاً من اللبن وأحلى من العسل، مَن صام يوماً من رجب سقاهُ اللهُ عزّوجلّ من ذلك النهر .

قال الصّادق (ع) : إذا كان يوم القيامة نادى منادٍ من بطنان العرش : أين الرجبيون ؟ .. فيقوم اُناسٌ يضيىء وجوههم لأهل الجمع على رؤوسهم تيجان الملك ، مكلّلة بالدرّ والياقوت ، مع كلِّ واحدٍ منهم ألف ملك عن يمينه وألف ملك عن يساره ، ويقولون :
هنيئاً لك كرامة الله عز َّوجلَّ يا عبدالله!..فيأتي النّداء من عند الله جلَّ جلاله :
عبادي وإمائي !.. وعزتي وجلالي لأكرمنَّ مثواكم ، ولأجزلنَّ عطاياكم ، ولأوتينَّكم من الجنَّة غرفاً تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ونعم أجر العاملين ، إنّكم تطوَّعتم بالصّوم لي في شهرٍ عظّمتُ حرمته وأوجبتُ حقّه .. ملائكتي !.. أدخلوا عبادي و إمائي الجنّة.
ثمَّ قال الصادق (ع) : هذا لمن صام من رجب شيئاً ولو يوماً واحداً في أوَّله أو وسطه أو آخره.



أهم الأعمال العبادية في شهر رجب الأصب


1. صلاة الرغائب (أول خميس من رجب ) :

قال رسول الله (ص) :

ما من أحدٍ يصوم يوم الخميس ، أول خميس من رجب ، ثم يصلّي ما بين العشاءين والعتمة اثنا عشر ركعة ، يفصل بين كلّ ركعتين بتسليمٍ ، يقرأ في كلّ ركعةٍ فاتحة الكتاب مرة واحدة ، و{ إنا أنزلناه في ليله القدر } ثلاث مرات ، و{ قل هو الله أحد } اثنا عشر مرة ، فإذا فرغ من صلاته صلى عليّ سبعين مرة ، ويقول :

" اللهم !.. صلّ على محمد وعلى آله " ثم يسجد ويقول في سجوده سبعين مرة : " ربّ اغفر وارحم ، وتجاوز عما تعلم ، إنك أنت العلي الأعظم " ثم يسجد سجدةً أخرى فيقول فيها ما قال في الأولى ، و يسأل الله حاجته في سجوده ، فإنها تقضى .

قال رسول الله (ص) :

والذي نفسي بيده ، لا يصلي عبدٌ أو أمَةٌ هذه الصلاة ، إلا غفر الله له جميع ذنوبه ، ولو كان ذنوبه مثل زبد البحر ، وعدد الرمل ، ووزان الجبال ، وعدد ورق الأشجار ، ويشفع يوم القيامة في سبعمائة من أهل بيته ممن قد استوجب النار ، فإذا كان أول ليلة في قبره ، بعث الله إليه ثواب هذه الصلاة في أحسن صورة ، فيجيئه بوجهٍ طلقٍ ولسانٍ ذلقٍ ، فيقول :

يا حبيبي !.. أبشر فقد نجوت من كلّ سوءٍ ، فيقول :
من أنت ؟.. فو الله ما رأيتُ وجهاً أحسن من وجهك ، ولا سمعتُ كلاماً أحسن من كلامك ، ولا شممتُ رائحةً أطيب من رائحتك ، فيقول :
يا حبيبي !.. أنا ثواب تلك الصلاة التي صليتها في ليلة كذا من شهر كذا ، في سنة كذا جئتك هذه الليلة لأقضي حقّك ، وأونس وحدتك ، وأرفع وحشتك ، فإذا نُفخ في الصور ظللتُ في عرصة القيمة على رأسك ، فابشر فلن تعدم الخير أبدا .

2- الصيام :

يستحب في هذا الشهر صيامه كله ، فان لم يستطع الانسان فهناك أيام ورد ذكر تأكيد استحباب صيامها في هذا الشهر وهي :
1- صيام اليوم الاول من رحب .
2- صيام أول خميس من رجب .
3- صيام ألايام البيض ( 13 – 14 – 15 ) من شهر رجب وشعبان .
4- صيام يوم المبعث الشريف . وهذا اليوم أحد الايام الاربعة التي خصت بالصيام بين أيام السنة .
5- صيام ثلاثة أيام وهي الخميس والجمعة والسبت من شهر رجب .
6- صيام آخر يوم من شهر رجب .

وبعض الروايات التي أكدت على صيام أيام هذا الشهر :

قال رسول الله (ص) : مَن صام أول يومٍ من رجب ، وجبت له الجنة.
قال الباقر (ع) : من صام سبعة أيامٍ من رجب ، أجازه الله على الصراط ، وأجاره من النار ، وأوجب له غرفات الجنان.

قال أبوالحسن (ع): رجب شهرٌ عظيمٌ يضاعف الله فيه الحسنات ، ويمحو فيه السيئات ، من صام يوماً من رجب تباعدت عنه النّار مسيرة مائة سنة ، ومن صام ثلاثة أيّام وجبت له الجنّة.
قال الصادق (ع) : من صام يوم سبعة وعشرين من رجب ، كتب الله له أجر صيام سبعين سنة.



3- الادعية المختارة التي تقرأ كل يوم :




كان الامام الصّادق (عليه السلام) في كلّ يوم من رجَب :

خابَ الوافِدُونَ عَلى غَيْرِكَ، وَخَسِرَ المُتَعَرِّضُونَ إِلاّ لَكَ، وَضاعَ المُلِّمُونَ إِلاّ بِكَ، وَاَجْدَبَ الْمُنْتَجِعُونَ إِلاّ مَنِ انْتَجَعَ فَضْلَكَ، بابُكَ مَفْتُوحٌ لِلرّاغِبينَ، وَخَيْرُكَ مَبْذُولٌ لِلطّالِبينَ وَفَضْلُكَ مُباحٌ لِلسّائِلينَ، وَنَيْلُكَ مُتاحٌ لِلامِلينَ، وَرِزْقُكَ مَبْسُوطٌ لِمَنْ عَصاكَ، وَحِلْمُكَ مُعْتَرِضٌ لِمَنْ ناواكَ، عادَتُكَ الاِْحْسانُ اِلَى الْمُسيئينَ، وَسَبيلُكَ الاِبْقاءُ عَلَى الْمُعْتَدينَ، ُاَللّـهُمَّ فَاهْدِني هُدَى الْمُهْتَدينَ، وَارْزُقْني اجْتِهادَ الُْمجْتَهِدينَ، وَلا تَجْعَلْني مِنَ الْغافِلينَ الْمُبْعَدينَ، واغْفِرْ لي يَوْمَ الدّينِ .

وروى الشّيخ أيضاً عن أبي القاسم حسين بن روح (رضي الله عنه) النّائب الخاصّ للحجّة (عليه السلام) انّه قال زر أيّ المشاهد كنت بحضرتها في رجب تقول :

الْحَمْدُ للهِ الَّذي اَشْهَدَنا مَشْهَدَ اَوْلِيائِهِ في رَجَب، وَاَوْجَبَ عَلَيْنا مِنْ حَقِّهِمْ ما قَدْ وَجَبَ، وَصَلَّى اللهُ عَلى مُحَمَّد الْمُنْتَجَبِ، وَعَلى اَوْصِيائِهِ الْحُجُبِ، اَللّـهُمَّ فَكَما اَشْهَدْتَنا مَشْهَدَهُمْ فَاَنْجِزْ لَنا مَوْعِدَهُمْ، وَاَوْرِدْنا مَوْرِدَهُمْ، غَيْرَ مُحَلَّئينَ عَنْ وِرْد في دارِ الْمُقامَةِ والْخُلْدِ، وَالسَّلامُ عَلَيْكُمْ اِنّي قَصَدْتُكُمْ وَاعْتَمَدْتُكُمْ بِمَسْأَلَتي وَحاجَتي وَهِيَ فَكاكُ رَقَبَتي مِنَ النّارِ، وَالْمَقَرُّ مَعَكُمْ في دارِ الْقَرارِ مَعَ شيعَتِكُمُ الاَْبْرارِ، وَالسَّلامُ عَلَيْكُمْ بِما صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدّارِ، اَنَا سائِلُكُمْ وَآمِلُكُمْ فيـما اِلَيْكُمُ التَّفْويضُ، وَعَلَيْكُمْ التَّعْويضُ فَبِكُمْ يُجْبَرُ الْمَهيضُ وَيُشْفَى الْمَريضُ، وَما تَزْدادُ الاَْرْحامُ وَما تَغيضُ، اِنّي بِسِرِّكُمْ مُؤْمِنٌ، وَلِقَوْلِكُمْ مُسَلِّمٌ، وَعَلَى اللهِ بِكُمْ مُقْسِمٌ في رَجْعي بِحَوائِجي وَقَضائِها وَاِمْضائِها وَاِنْجاحِها وَاِبْراحِها، وَبِشُؤوني لَدَيْكُمْ وَصَلاحِها، وَالسَّلامُ عَلَيْكُمْ سَلامَ مُوَدِّع، وَلَكُمْ حَوائِجَهُ مُودِعٌ يَسْأَلُ اللهَ اِلَيْكُمْ الْمَرْجِعَ وَسَعْيُهُ اِلَيْكُمْ غَيْرُ مُنْقَطِع، وَاَنْ يَرْجِعَني مِنْ حَضْرَتِكُمْ خَيْرَ مَرْجِع اِلى جَناب مُمْرِع، وَخَفْضِ مُوَسَّع، وَدَعَة وَمَهَل اِلى حينِ الاَْجَلِ، وَخَيْرِ مَصير وَمَحلٍّ، في النَّعيمِ الاَْزَلِ، وَالْعَيْشِ الْمُقْتَبَلِ وَدَوامِ الاُْكُلِ، وَشُرْبِ الرَّحيقِ وَالسَّلْسَلِ، وَعَلٍّ وَنَهَل، لا سَأمَ مِنْهُ وَلا مَلَلَ، وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ وَتَحِيّاتُهُ عَلَيْكُمْ حَتّيَ الْعَوْدِ اِلى حَضْرَتِكُمْ، والْفَوزِ في كَرَّتِكُمْ، وَالْحَشْرِ في زُمْرَتِكُمْ، وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ عَلَيْكُمْ وَصَلَواتُهُ وَتَحِيّاتُهُ، وَهُوَ حَسْبُنا وَنِعْمَ الْوَكيلُ .

4- زيارة الامام الحسين عليه أفضل الصلاة والسلام :


تستحب الزيارة في الليالي الآتية :

اللية الاولى ، واليوم الاول ، ليلة النصف من رجب ، ويوم النصف من رجب .

عن ابن أبي نصر أنه قال : سألت أبا الحسن الرضا عليه السلام في أي الشهور نزور الحسين عليه السلام ؟ قال : في النصف من رجب والنصف من شعبان .



5- الاغتسال :

ويأتي الغسل في نفس الليالي والايام التي يزار بها الامام الحسين (ع) . قال رسول الله (ص) : من أدرك شهر رجب فاغتسل في أوَّله وفي وسطه وفي آخره ، خرج من ذنوبه كيوم ولدته اُمه.

6- العمرة :

عمرة رجب هي من أفضل العبادات بل هي أفضل عمرة على الاطلاق .
قال الصادق (ع) : العمرة واجبة على الخلق ، بمنزلة الحجّ مَن استطاع ، لأنّ الله عزّ وجلّ يقول : { وأتمّوا الحجّ والعمرة لله} ، وإنّما نزلت العمرة بالمدينة وأفضل العمرة عمرة رجب .


الأعمال اليومية :


1- قول لا إله إلا الله (100) مرة .
2- قراءة دعاء ( يا من أرجوه لكل خير ...) بعد كل فريضة .
3- الاستغفار (100) مرة قائلا : استغفر الله الذي لا إله إلا هو وحده لا شريك له واتوب إليه .
4- قراءة سورة التوحيد ( 3 ) مرات .
5- قول اللهم صل على محمد وال محمد (35) مرة .
6- قراءة سورة الحمد ، الكافرون ، الناس ، الفلق ، آية الكرسي (3) مرات .
7- صلاة ركعتين كل ليلة من صلاة ستين ركعة خلال الشهر .
8- قراءة جزء من القرآن الكريم .

أعمال اخرى :

1- قراءة سورة التوحيد (100) مرة يوم الجمعة.
2- صلاة سلمان الفارسي عليه السلام ( في اليوم الاول ، والنصف من رجب ، واليوم الاخير )
3- صلاة ركعين في اللّيلة الثالثة عشرة وأربع ركعات في اللّيلة الرابعة عشرة وست ركعات اللّيلة الخامسة عشرة . وسوف يمر عليكم تفصيل لهذه الصلوات .

المناسبات الإسلامية في شهر رجب الأصب :

1 رجب : مولد الإمام الباقر (ع)
2 رجب : مولد الإمام الهادي (ع)
3 رجب : وفاة الإمام الهادي (ع)
10 رجب : مولد الإمام الجواد (ع)
13 رجب : مولد أمير المؤمنين (ع)
15 رجب : وفاة الحوراء زينب (ع)
20 رجب : مولد سكنية بنت الامام الحسين (ع)
25 رجب : وفاة الإمام الكاظم (ع)
26 رجب : وفاة أبي طالب (ع)
27 رجب : يوم المبعث الشريف / الاسراء والمعراج

قد يستغرب البعض من ترتب بعض ما روي من عظيم الثواب على اليسير من العبادة ، ولو كان هذا الاستغراب بمثابة عارض أوّلى لا قرار له في النفس لهان الأمر ، ولكن الجاد في استغرابه ، فإنما هو قاصر: إمّا في إدراك قدرة المولى على استحداث ما لم يخطر على قلب بشر بمقتضى إرادته التكوينية المنبعثة من الكاف والنون ، أو في إدراك مدى كرمه وسعة تفضله الذي استقامت به السموات والأرض ، فمن يجمع بين القدرة القاهرة و العطاء بلا حساب ، فإنه لا يعجزه الأجر الذي لا يقاس إلى العمل ، إذ الثواب المبذول إنما هو اقرب للعطايا منه إلى الأجور .


نسأل الله أن يوفقنـا في القيام بأكبر عدد ممكن من هذا الأعمال المذكورة ..










الإغماء



هو حالة فقدان الوعي أي توقف المخ عن عمله مؤقتا لقلة كمية الدم التي تصله لسبب ما وقد تحدث نوبة الإغماء فجأة أو يسبقها بعض الأعراض المنذرة مثل زغللة العينين وصعوبة السمع والشعور بالهبوط ثم شحوب لون الوجه وتساقط عرق من الوجه واليدين ثم الوقوع على الأرض فجأة .


أسبابه


1-قلة الدم الكافي لتغذية المخ وقد يكون ذلك من الضعف التام نتيجة لفقر الدم ولسوء التغذية أو لعدم التغذية الصحية.
2-النزيف الشديد إذا أصيب الإنسان بنزيف شديد سواء لمرض أو لحادث فإن كمية الدم تنزف من الجسم إذا زادت عن حد معين يحدث
الإغماء.
3-هناك نوع يسمى غيبوبة السكري فإذا كان هناك نقص كبير في كمية السكر في الدم فهو يفقد الوعي وتعرف بصدمة الأنسولين .
4-قد يكون الإغماء بسبب ضربة الشمس أو الجلوس مده طويلة في جو مقفل.



إسعاف الإغماء


1-يرقد المصاب ورأسه في وضع منخفض .
2-يقلل من ضغط الملابس .
3-يجدد هواء المكان .
4-وضع ماء بارد على وجه المريض .
5-عدم إعطاء المريض أي سوائل عن طريق الفم .


سؤال ( ماذا تفعل إذا أصيب أحد أقاربك بدوخة أو فقدان الوعي
جواب ( إذا شعر المريض بالبول السكري (دوخة ) أو تلعثم كما لو كان مفرطاً في تعاطي شيء فهو إما داخل في غيبوبة البول السكر أوصدمة الأنسولين فيعطى عصير وقطعة حلوى وتكون نسبة السكر كبيرة .












الأسرة

دور المحبة في تكوين الأسرة

بقلم: السيد سامي خضرا



مفهوم الحب من المفاهيم التي حُرِّفت وأصبح لها أكثر من معنى بل ربما معاني مغايرة لمقصدها الأساسي.

والمفاهيم التي باتت تُفهم خطأً بسبب العولمة الإعلامية، والاستشراق الممنهج، وغلبة الأعداء... هي كثيرة كمفهوم الشجاعة والجرأة، والزهد، والعلم والانفتاح والتمدُّن والحضارة والحرية،...

أما الحب في الإسلام، فهو الحالة النفسية الشعورية التي تتوجه إلى شخص أو مجموعة على أساس إلهي محض، تماماً، كما أنَّ البغض لا يكون إلاَّ بناءً على أوامر إلهية محضة، تعبّداً للَّه عزَّ وجلَّ، ورِقاً.

بتعبير آخر، إنَّ الحب في اللَّه سبحانه، والبغض في اللَّه عزَّ وجلّ، من عناوين الإسلام الأساسية التي لا يستقيم الإيمان إلاَّ بها، بل لا يكون المؤمن مؤمناً إلاَّ بها.

وغفلة النَّاس عن هذا العنوان الأساسي، لا يؤثر على موقعه في دين الإسلام، كما هي الكثير من المفاهيم المُغيَّبة أو المعطَّلة، والتي سوف تعود يوماً، عندما تُملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما مُلئت ظلماً وجوراً.

فعن الإمام الصادق (ع) قال: "مَنْ أحب للَّه، وأبغض للَّه، وأعطى للَّه، فهو مِمَّن كَمُلَ إيمانُه".

وفي نص آخر عن مولانا الباقر (ع) قال:

"إذا أردتَ أن تعلم فيك خيراً، فانظر إلى قلبك، فإن كان يُحبُّ أهلَ طاعة اللَّه، ويُبغض أهل معصية اللَّه ففيك خيرٌ واللَّه يُحبُّك، وإن كان يُبغضُ أهل طاعة اللَّه ويُحبُّ أهل معصيته، فليس فيك خير واللَّه يبغضك، والمرء مع مَنْ أحب"(الكافي باب الحب حديث 1).



ولا شك أنَّ هذا الحب ينسحب على الأسرة كلِّها، خاصة إذا ارتوى بعذب أخلاقيات الإسلام المختلفة، والتي يُصرُّ الأعداء على سلبنا إياها، وهي أغلى ما نملك، والتي منها:

صلة الرحم، الرأفة، التراحم، التزاور، البر بالوالدين، إجلال ذي الشيبة المسلم، إجلال الكبير، التعاطف. (راجع الكافي الشريف، الجزء الثاني).

إنَّ شجرة الحب الحقيقي بحسب مفهوم الإسلام، وما يتفرَّع عنها من أغصان، هي التي جعلت الأسرة مترابطة متماسكة، يُجلُّ صغيرُها كبيرَها، ويرأف كبيرُها على صغيرها.

فتماسكت الأُسرة وتحابَبَتْ وكان العطفُ والحنان والرعاية والتكافل هو الأساس والحاكم، إلى درجة النهي عن قول <<أُفٍ>> أو النظرة الحادة المؤذية إلى الوالدين.

بل أكثر من ذلك: شاء اللَّه جلَّ جلاله أن يسري الحب الإلهي الذي أمرنا به إلى تمام الأرحام والقربات، فذكرت الأدعيةُ مراراً جُمل التوفيق والرحمة والغفران للأهل والولد.

"رب اغفر لي ولوالدي رب ارحمهما كما ربَّياني صغيراً، واجزهما بالإحسان إحساناً، وبالسَّيِّئات عفواً وغفراناً...".

بل لا ينتهي حقُّهما بالموت، فالمسنون الوارد في حقِّهما، الدعاء لهما، وحتى الأجداد والجدات فهم آباء وأمَّهات أيضاً الدعاء لهم، والترحم، والصدقة وزيارة قبورهم، وحب من كانوا يُحبُّون في حياتهم... ومهما كان الفعل في جنبهم عظيماً، بَقِيَ في مقابل حقِّهم صغيراً.

ويرى المتتبِّع لتفصيل الواجبات والمستحبات التي حثَّ الشرع الإسلامي على تطبيقها على صعيد الأقارب والأرحام، أنَّ هناك أموراً يتميَّز بها هذا الدين دون الأديان والعقائد "والحضارات" الأخرى.

فالبسمةُ مطلوبةٌ بين أفراد الأسرة، خاصة تجاه الأب (وإن علا) والأم (وإن علت)، كذلك المصافحة، وتقبيل الأيدي، التي هي عادة أصبحت شبه مهجورة في أيامنا هذه، وخدمتهم، وعدم مخاطبتهم بطريقة خشنة أو جافة، وهو الذي بدأ ينتشر للأسف في مجتمعاتنا تقليداً لمجتمع الكفار، وكفايتهم بالمال مع القدرة دون أن يطلبوا ذلك.

بل من روائع دين الإسلام عنوان "بر الوالدين" وطاعتهم، إلى حدِّ أنْ كان العقوق لهما معصية كبيرة، لا يأمن صاحبها في دنياه فضلاً عن أخراه.

وعندما تحدَّث الإمام الصادق (ع) عن الإحسان للوالدين، قال: "الإحسان، أن تُحسن صحبتهما، وأن لا تُكلِّفهما أن يسألاك شيئاً مما يحتاجان إليه وإن كانا مُسْتَغْنيين" (الكافي الشريف، ص‏157، حديث 1).

حتى ورد أنهما لو ضرباك فقُل لهما "غفر اللَّه لكما" (المصدر نفسه).

وفي شتى الحالات "لا تملأ عينيك من النظر إليهما إلاَّ برحمة ورِقَّة، ولا ترفع صوتك فوق أصواتهما" (المصدر نفسه).

أمَّا فيما يتعلَّق بسائر أفراد الأسرة، فالحب بينهما حقيقي، وليس لمصلحة آنية أو عابرة، لأنَّ المنطلق إيمانيٌ ملزمٌ، له آثار في الدنيا والآخرة.

وورد عن الباقر (ع): "إنَّ الرحم معلَّقةٌ يوم القيامة بالعرش تقول اللهم صِلْ مَنْ وَصَلني واقطعْ مَنْ قطعني".

فالأسرة المسلمة علاقتها مع بعضها البعض انصياعٌ لأمر اللَّه جلَّ جلاله، وخضوعٌ لإرادته، وتقرُّبٌ لمرضاته جلَّ وعلا، فالكلُّ يُحب الكل، حباً في اللَّه ورغبة في الثواب، فأفراد الأسرة الإسلامية يطمئنُّون أن اللَّه سبحانه مريدٌ لهذا الفعل، فيفعلون، أو مُريدٌ لترك هذا الأمر فيتركون.

وقد ورد في الأحاديث الكثيرة جداً، أنَّ صلة الرحم تُنمِّي الأموال، وتدفع البلوى، وتطيل في العمر، وتُهِّون الحساب وسكرات الموت، وتزيد في الرزق، وتُعمرِّ الديار.









همسة في أذن الفاطمية



إليكِ يا رمز الطهارة .. و العفاف
إليكِ يا درّة مكنونة ..و يا لؤلؤة مصونة



أمسك بقلمي .. وغصة في حلقي
أريد أن أكتب صيحاتي لكِ يا ابنة الإسلام
يا من تعيشين أيامك لنفسك .. و لا تفكرين إلا في محيطك
يا من تطوفين حول ذاتك .. و لا تجدين ما يثيرك فتخلقين مشكلاتك بيديك ؟

سامحيني يا غاليتي
فقلبي يتفطر .. ويتقطع كل يوم مئات المرات على حالنا
و يزيد ألمي لحالك.. فقد بات لا يعجبني

مالي أرى حالك قد تبدل
هاهي عباءتك .. قد نزلت من على رأسك
تلك التي كانت دائماً شامخة
مالي أراها قد ضاقت عليك .. فأصبحت تظهر مفاتنك؟
عجباً لكِ ..لمن تظهرينها ؟
أتظهرينا للذئاب من البشر أتظهرينها للذئاب من البشر
أتظهرينها للمتشردين .. الذين يتصيدون من هم أمثالك؟

أتعلمين
!!! إنك لمسكينة .. تجرين نحو حتفك بنفسك
نعم إلى حتفك .. و باختيارك أنتِ لا أحد يجبرك
كيف تسمحين لهؤلاء الذئاب لأن يتلذذون بالنظر إليك

أخيتي
إني افتن بك حين أراك وأنا مثلك .. فكيف بالرجل حين ينظر إليك؟
أين أنتِ من أمهات المؤمنين ؟أين أنتِ من فاطمة
أين أنتِ من أسماء
أين أنتِ من زينب
حين أمروا بالحجاب .. كان لا يرى منهم شيء
كنّ كالغربان .. على رؤوسهن الطير من السكينة

أخيتي
نحن في أمس الحاجة إليكِ
نحن بحاجة لكل ما تملكين
نحن في أزمة يا غاليتي
نحن نمر بأحلك الظروف
لأن أفظع المؤمرات تحاك ضد الإسلام وأهله ..
تحاك ضدك .. باسم التحرير والحرية
و إنما هي دعاوى للرق والعبودية

أخيتي الغالية
قومي وشمري عن ساعديك
وانفضي عنك الكسل والأوهام
وانهضي لتقفي في صف الميدان
فمكانك .. لازال ينتظر
فلن يقف فيه أحد سواك ؟









نفحات من سيرة اهل البيت عليهم السلام


أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام)


سيد الوصيين وأول أئمة المسلمين وخلفاء الله في العالمين بعد سيد المرسلين محمد (صلى الله عليه وآله وسلم). اسمه (علي)، وكنيته أبو الحسن ولقبه أمير المؤمنين. ولد في 13 رجب قبل البعثة النبوية بعشر سنوات في جوف الكعبة الشريفة. وهو أول وآخر من ولد فيها، وهذه من كراماته. وأمه السيدة فاطمة بن أسد، وأبوه أبو طالب كافل النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ومؤمن قريش وأكبر المدافعين عن الإسلام ونبيه حتى سمى الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) عام وفاته ووفاة خديجة بعام الحزن، وهذا ما يدل على إسلامه بالإضافة إلى جهره بإسلامه في خطبه وأشعاره الكثيرة التي منها قوله يخاطب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم).

ودعوتني وعلمت أنك صادق ولقد صدقت وكنت قبل أمينا
ولقد علمت بأن دين محـمد من خير أديان البرية دينـا

ويمكن تقسم حيات الإمام إلى مراحل خمسة:
1- من الولادة إلى البعثة: حيث تكفله النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) وعمره خمس سنوات فنشأ في حجره وتربى على يديه، حتى شاركه في عبادته قبل البعثة.
2- من البعثة إلى الهجرة: أول من أسلم بالنبي (صلى الله عليه وآله وسلم) هو الإمام علي (عليه السلام) وكان عمره الشريف عشر سنين، وشاركه في تحمل أعباء الرسالة والدفاع عنها سرّاً وعلانية لمدة ثلاثة عشر عاماً في مكة، وكان يكتب له الوحي وبات على فراشه ليلة الهجرة مضحياً في سبيل النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ورسالته.
3- من الهجرة إلى وفاة الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم): شارك في جميع الغزوات خلال عشر سنوات عدا تبوك، حتى قيل أن الإسلام إنما قام بسيف علي وأموال خديجة ودفاع أبي طالب، وظهرت منه بطولات خارقة في جميع هذه المعارك الجهادية، حتى قال الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) في حقه يوم الخندق: "ضربة علي يوم الخندق تعدل عبادة الثقلين إلى يوم القيامة"، وكان الرسول يؤكد على خلافته من بعده منذ يوم الدار في بداية البعثة حتى وفاته وتوّجها ببيعة الغدير.
4- من وفاة الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) حتى خلافته: استمر في هذه المرحلة خمس وعشرين عاماً، اختار فيها الإمام الصبر السكوت حفظاً للإسلام والمسلمين، حيث اغتصب حقه في الخلافة وتعرض للكثير من الأذى والحيف، ومع استنكاره لمواقف المغتصبين لحقه في أحاديثه وخطبه لم يقصّر عن بذل الجهود لما فيه مصلحة الإسلام والمسلمين مع مواصلة لنشاطه العلمي، ونشر التعاليم الإسلامية وتربية مجموعة من المؤمنين على العلم والإسلام الأصيل.
5- من الخلافة حتى الشهادة: وفي المرحلة التي استمرت ما يقرب من خمس سنين حيث تولى الخلافة بعد أن بايعه المسلمون، وقد حكم بالعدل وتطبيق سنة الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) والإسلام الأصيل، مما أسخط ذوي الأطماع الذين لم توافق حياتهم ومتطلباتهم عدالة علي وتطبيق الإسلام الأصيل ولذلك حدثت المعارك الثلاث التي قام بها الناكثون، والقاسطون، والمارقون، فسميت هذه المعارك بالجمل وصفين والنهروان. وأخيراً استشهد الإمام في سبيل العدالة والإسلام الأصيل في محراب صلاته في مسجد الكوفة بيد أحد المارقين (الخوارج) في ليلة التاسع عشر من رمضان 40 هجري، وتوفي ليلة الواحد والعشرين منه. وقد دفن في النجف الأشرف حيث مرقده الشريف هناك يزوره ملايين العشاق والمؤمنين. وقد أُثر عن الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام) الكثير من الخطب والرسائل والمواعظ والكلم، جمع بعضها الشريف الرضي في كتابه الخالد (نهج البلاغة). ومن وصيته الأخيرة لأبنائه قوله (عليه السلام): "أوصيكما وجميع ولدي وأهلي ومن بلغه كتابي، بتقوى الله، ونظم أمركم وصلاح ذات بينكم.. الله الله في الأيتام.. الله الله في جيرانكم، والله الله في القرآن، لا يسبقكم بالعمل به غيركم، والله الله في الصلاة فإنها عمود دينكم، والله الله في الجهاد بأموالكم وأنفسكم وألسنتكم في سبيل الله. وعليكم بالتواصل والتبادل، وإياكم والتدابر والتقاطع، ولا تتركوا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، فيولّى عليكم شراركم ثم تدعون فلا يُستجاب لكم".









مدن اسلامية النجف الاشرف


تعريف: هي المدينة المقدسة العريقة ، باب علم النبي الاعظم ( ص ) وعاصمة فقهه ، وعلوم آل البيت الطاهرين ، مثوى وليد الكعبة.. وشهيد المحراب الامام أمير المؤمنين ( ع ) ، مصدر المرجعية والتقليد ، ومهد الحركات العلمية والادبية أم العلوم والتقوى والشعر والجهاد.


ان النجف اليوم هي نجف الكوفة ( تمييزاً لها عن نجف الحيرة ) وهي بلدة عربية كانت قديماً مصيفاً للمناذرة ( ملوك الحيرة ) ، وكانت قبل الفتح الاسلامي تنتشر فيها الاديرة المسيحية ، وتمصرت البلدة واتسع نطاقها وازدحم سكانها بفضل وجود قبر الامام علي ( ع ) الذي اعطى للمدينة طابع القدسية والاحترام ، واصبحت مركزاً للزعامة الدينية ومحطاً لأهل العلم ، والنجف اسم عربي معناه ( المنجوف ) جمعه نجاف ( وهو المكان الذي لا يعلوه الماء ) لأنها ارض عالية تشبه المسناة تصد الماء عما جاورها فهي كالنجد والسد ، والنجف معناه التل ، وسميت ايضاً باسماء عديدة منها ما ورد في احاديث اهل البيت ( ع ) ، ومنها ما كان متعارفاً على الستنهم وهي : بانقيا ، الجودي ، الربوة ، ظهر الكوفة ، الغربي ، اللسان ، الطور ، ومنها ما هو اكثر استعمالاً كالنجف والغري والمشهد ، وروي ان النجف كان جبلاً عظيماً ، وهو الذي قال ابن نوح فيه : ( سآوي الى جبل يعصمني من الماء ) ثم انقطع قطعاً وصار رملاً دقيقاً بإرادة الله ، وكان ذلك البحر يسمى ( ني ) ثم جف بعد ذلك فقيل ( ني جف ) وسمي نجفاً لأنه أخف على الالسن.

مراقدها ومقاماتها:


ـ مرقد الامام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( ع ).
ـ مرقد نبي الله هود ( ع ) ، ومرقد نبي الله صالح ( ع ).
ـ مقام الامام زين العابدين ( ع ).
ـ مقام الامام المهدي ( عج ).
ـ مقام محمد بن الحنفية.
ـ مقام رقية بنت الحسن المجتبى ( ع ).
و في الكوفة عدة مراقد منها: ـ مرقد مسلم بن عقيل ( ع ) ومرقد هاني بن عروة ( رض ) ، ومرقد ميثم التمار ( رض ) ، ومرقد المختار بن أبي عبيدة الثقفي.


مساجدها: ـ مسجد الحنانة ، ومسجد عمران بن شاهين ، ومسجد الخضراء ، ومسجد الرأس ، ومسجد الشيخ الطوسي ( الذي يقع فيه قبره ) ، ومسجد الشيخ جعفر الشوشتري ، ومسجد الصاغة ، ومسجد الحيدري ، ومسجد المراد ، ومسجد آل كاشف الغطاء ، ومسجد الشيخ صاحب الجواهر ، ومسجد الحاج ميرزا حسين الخليلي ، ومسجد صفة الصفا ، ومسجد الشيخ مشكور ، ومسجد الشيخ مرتضى ، ومسجد الهندي ، ومسجدالشيخ الطريحي ، ومسجد آل المشهدي ، ومسجد علي رفيش ، ومسجد الحاج حسين البهبهاني ، مسجد الشيخ آغا رضا الهمداني ، مسجد العلامة حسن الشيرازي.










القبلة

فتاوي واحكام لسماحة السيد علي السيستاني من كتاب منهاج الصالين


يجب استقبال القبلة مع الإمكان في جميع الفرائض و توابعها من الأجزاء المنسية بل و في سجود السهو أيضاً على الأحوط الأولى، و أما النوافل فلا يعتبر فيها الاستقبال حال المشي و الركوب و إن كانت منذورة، و الأحوط اعتباره فيها حال الاستقرار، و القبلة هي المكان الواقع فيه البيت الشريف، و يتحقق استقباله بالمحاذاة الحقيقية مع التمكن من تمييز عينه و المحاذاة العرفية عند عدم التمكن من ذلك.
مسألة 515: يجب العلم بالتوجه إلى القبلة و تقوم مقامه البينة ـ إذا كان إخبارها عن حس أو ما بحكمه ـ و يكفي أيضا الاطمئنان الحاصل من المناشئ العقلائية كإخبار الثقة أو ملاحظة قبلة بلد المسلمين في صلواتهم، و قبورهم و محاريبهم، و مع تعذر ذلك يبذل جهده في تحصيل المعرفة بها، و يعمل على ما يحصل له من الظن، و مع تعذره يكتفي بالصلاة إلى أي جهة يحتمل وجود القبلة فيها، و الأحوط استحباباً أن يصلي إلى أربع جهات مع سعة الوقت، و إلا صلى بقدر ما وسع و إذا علم عدمها في بعض الجهات اجتزأ بالصلاة إلى المحتملات الأخر.
مسألة 516: من صلى إلى جهة اعتقد أنها القبلة، ثم تبين الخطأ فإن كان منحرفا إلى ما بين اليمين، و الشمال صحت صلاته، و إذا التفت في الأثناء مضى ما سبق و استقبل في الباقي، من غير فرق بين بقاء الوقت و عدمه، و لا بين المتيقن و الظان، و الناسي و الغافل، نعم إذا كان ذلك عن جهل بالحكم، فالأحوط لزوم الإعادة في الوقت، و القضاء في خارجة، و أما إذا تجاوز انحرافه عما بين اليمين و الشمال، أعاد في الوقت، سواء كان التفاته أثناء الصلاة، أو بعدها، و لا يجب القضاء إذا التفت خارج الوقت إلا في الجاهل بالحكم فإنه يجب عليه القضاء.










فن وابداع


لايزال الخط العربي هو الفن الراقي بمعنى الكلمة ولايزال الاخ الفاضل
ابو آمنة يتحفنا بجميل ماتخط وتبدع يداه اليكم هذه المخطوطة من يداه المبدعاتان حرسه الله علماً بأن الحقوق محفوظة للاخ











يا مولود الكعبة

للشاعر خادم الحسين الحاج زهير سعيد المخزومي



يا مولود الكعبة بيك اتهون الصعبة
ياحيدر وبدارك گام اتشع انوارك
يا مولود الكعبة
* * *
يا علي التاريخ يذكر مولدك بحروف كُتبه
اشلون اُمك بالولادة حسّت بحالتها صعبه
راحت لبيت الله تدعو للجنين من الله ربه
توسلت بالله اوداده يسهّل إلها هـالولادة
ولنها حسّت بالسعادة ونفتح حايط الكعبة
واعلى الصخره الحمره شع نوره الله وبدره
وبيت الله اصبح دارك گـام اتشع انوارك
يا مولود الكعبة
* * *
نوّرت يا علي الكعبة وشرفتها بـهالولادة
تنولد بامر الله لازم بالـحرم هذا الله راده
ومن سمع بيك ابو طالب هاج حُبّه وكل اوداده
حقق الله بيك حلمه وكشف عن النبي هـمه
بـمولدك فرحت الأمه سطع نور الله إبلادة
ما غيرك بالكعبة خلاّ يولد ربـه
حَبكْ الله وجارك گام اتشع انوارك
يا مولود الكعبة
* * *
يا علي اجتمعت بشخصك كل صفه حلوه وفضيله
يعجز الـواصف يـوّصف يوگـع وينهدم حيله
بـحر مـا يگدر يُطرّه وجبل ما يگدر يشيلـه
بس الله يعرف والنبي فضلك وشانك يـاالأبـي
يتعب يـمل الناصبي ومـا يِصْل ليـك بسبيلـة
يلما ذليت انته من كل ضيم الشفته
ظلت تلهب نارك گـام اتشع انوارك
يا مولود الكعبة
* * *
اتمثلت بيك الشجاعة وبعد ما وصلت لغيرك
باب خيبر إلك تشهد والعدو إشحدّه يضيرك
بكل حرب انته خضتها ومعركه الله نصيرك
من تهجم بكل معركه إگبالك عدوّك تربكه
وكل الجموع المشركة تخاف من تسمع هديرك
من إتطب للحومة كلها اتفر مهزومه
ولازم تاخذ ثارك گام اتشع انوارك
يا مولود الكعبة
* * *
اكشفت كل شك بعلومك يا علي وريب وضلاله
اتـنورت بيك العقول الچـانت اتعيش بجهالـه
وكل سؤل يطرحه خصمك ينجلي وينحل سؤاله
يـا حيدر بكل معضله تـجاوب تـحل المشكلة
يقتنع بـالـحل سائلة ويـرجع ومطمئن بـاله
بعلومك تتحده كل هم وكل شده
يلمشهوده آثارك گـام اتشع انوارك
يا مولود الكعبة
* * *
يا علي شنحچي شنوّصف بَحَرْ ما نگدر نطرّك
بالـمحن ما شفنه مثلك والصبر يعجز الصبرك
جبل ثابت ما گدرلك بالـهضم يلويك دهرك
دومـك تصارع هالدهر بـأيامك الهم والقهر
ولاواحد لـمثلك صبر بالشدايد خلص عمرك
يوم الچنت بمحنه اوگفنه اوياك وصحنه
وياك احنه انصارك گـام اتشع انـوارك
يا مولود الكعبة
* * *
يا علي نشرح هضمنه ونشتچي همنه وألمنه
طلب من عندك يحيدر نطلب وكلّش يهمنه
إتوزَعْ اتطشر شملنه بلچي يـا حيدر تلمنه
نريدك تلمنه وي الاهل وتحقق النه كل أمل
لحضرتك چايمته نصل وبالوطن يخفج علمنه
يگضي الهم وسنينة وللمظلوم اتعينـه
واحنه انطب زوارك گام اتشع انوارك
يا مولود الكعبة
* * *
يا علي بالغرب ضعنه ولا وطن ظل بعد عدنه
بعيد شيوصلنه تدري يـا علي وعنّه ابتعدنه
كل مصيبة اتمر علينه يا علي ومحنه تـهدنه
سمصعب أيامـه لهاالزمن بالگلب آلامه مضن
گوم ودردنه للوطن وانتقم من كل يضدنه
اعليك الله حاسبنه يـا حيدر لتذبنه
محبيك وخطارك گام اتشع انوارك
يا مولود الكعبة








الاعضاء المتميزون




تسر ادارة منتديات العوالي الثقافية ان تزف لكم بشرى تكريمها لبعض الاعضاء المتميزين الذين أثبتوا اهتمامهم بالمنتدى وجادوا عليه بالمواضيع المميزه والردود المثاليه ..


الاخ ابو آمنة




الاخ ابن العوالي





الاخت النبع الحنون





الاخت بهجة الفؤاد











شكر وتقدير



تتقدم اسرة وتحرير مجلة عالم الفاطميات بالشكرالجزيل لكل من ساهم معنا في انجاز هذا العدد
واخص بالذكر الاخ ابو آمنة والاخوات فاطمة والنبع الحنون وريم الولاية وعاشقة حزب الله والاخت وردة الكوثر لتصميمها غلاف المجلة متنين لكم التوفيق والسداد وشاكرين لكم جهودكم القيمة والمثمرة

واشكر ايضاً الاخ المجاهد المشرف العام الفاطمي لايتاحة هذه الفرصة للاعضاء لابراز جهودهم معنا ...


وفقنا الله واياكم لكل مايحبه الله ويرضاه


تقبلوا تحياتنا


اسرة مجلة عالم الفاطميات



 

الموضوع الأصلي : مجلة عالم الفاطميات العدد الثالث     -||-     المصدر : شبكة العوالي الثقافية     -||-     الكاتب : مشرفة المجلة


 

رد مع اقتباس
 
قديم 08-19-2005, 04:44 PM   رقم المشاركة : 2

معلومات العضو

ابو آمنة
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية ابو آمنة
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

ابو آمنة غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمدوعجل فرج آل محمد
الله يعطيكم ألف ألف عافية وأجركم على سيدتي مولاتي فاطمة الزهراء عليها السلام حقيقة جهد متميز هذه المرة بثوب جديد وترتيب في قمة الروعة .. يجبر الزائر لهذه المجلة أن يقرأ كل مواضيعها
لا حرمنا من هذه البركات وهذه الجهود المباركة
بس عندي ملاحظة / أنا أرى أنه يوجد الكثير منهم أفضل مني بالتميز الملحوظ والملموس ببركة تواجدهم وحضورهم الفاعل .
وإن منحتموني ذلك فهو شرف لي ووسام أعتز به .. كيف لا وهو من منتدى غال علينا العوالي المبارك
خادمكم الأحقر .. أبو آمنة
موفقين لكل خير


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 08-19-2005, 05:10 PM   رقم المشاركة : 3

معلومات العضو

نور الامل
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية نور الامل
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

نور الامل غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

جهود جبارة وموفقه ليس غريباً عن اعضاء منتديات العوالي

سلمت الايدي المبدعة بارك الله فيكم ووفقكم لكل خير

الاخ الفاضل ابو آمنة وانت من المميزين وتستحق ذلك

تحياتي لكل المشاركين


نسألكم الدعاء.


آخر تعديل نور الامل يوم 08-19-2005 في 05:22 PM.

رد مع اقتباس
 
قديم 08-20-2005, 07:19 AM   رقم المشاركة : 4

معلومات العضو

الفاطمي
(مجلس الإدارة)
 
الصورة الرمزية الفاطمي
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

الفاطمي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد ..


الأخوات الفاضلات الكريمات القائمات على مجلة عالم الفاطميات
أشكركم كثيرا على هذه المجلة الولائية والتي تجمع بين العلم والمعرفة وبين الاخوة الصادقة وحب خدمة اهل البيت عليهم السلام ..


بارك الله فيكم وجعله الله في ميزان أعمالكم

ولا انسى ان ابعت التهاني والتبريكات للأعضاء المتميزون وهو لقب استحقوه بكل جدارة

واسئل الله لي ولكم التوفيق والسداد انه مجيب الدعاء

تحياتي ..


التوقيع

ربــــــــــــــــي
كــفــاني عــــــــزا أن تكون لي ربــا
وكــفــاني فخرا أن أكون لك عـــــبدا
أنت لي كما أحب فوفقني إلى ما تحـب

رد مع اقتباس
 
قديم 08-20-2005, 12:07 PM   رقم المشاركة : 5

معلومات العضو

لواء القائم
عضو متميز جدا

إحصائيات العضو







 

الحالة

لواء القائم غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

اللهم صل على محمد وال محمد

مشكورة اخيتي على هذا الابداع والترتيب

فعلا مجلة رائع ومتعوب عليها وايدا

جعله الله في ميزان حسناتك اخيتي

ولا حرمنا الله من هذا الابداع



تقبلي تحياتي المبتسمة دوما


نسألكم الدعاء


رد مع اقتباس
 
قديم 08-20-2005, 12:38 PM   رقم المشاركة : 6

معلومات العضو

عاشقة حزب الله
عضو فعال جدا
 
الصورة الرمزية عاشقة حزب الله
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

عاشقة حزب الله غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مشكورة اخيتي على هذا الابداع والترتيب

اي والله صادقه لواء القائم متعوب عليها

مواضيع متميزه مع ترتيب رائع الشكر قليل في حقه

اختكم
عاشقة حزب الله


التوقيع

ســيــظـــل عــشــقــك عـــالـــمــي
قــــلـــبـــــي إلــيـــك ســيــنــتــمـــي
يــومــا ســيــخــبــرك الــهــوى
أنــنـــي زرعـــتـــك فــــي دمـــي

رد مع اقتباس
 
قديم 08-20-2005, 01:09 PM   رقم المشاركة : 7

معلومات العضو

إبن العوالي
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

إبن العوالي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

جهود جبارة وموفقه ليس غريباً عن اعضاء منتديات العوالي

سلمت الايدي المبدعة بارك الله فيكم ووفقكم لكل خير

الاخ الفاضل ابو آمنة وانت من المميزين وتستحق ذلك

تحياتي لكل المشاركين


نسألكم الدعاء.


رد مع اقتباس
 
قديم 08-20-2005, 01:59 PM   رقم المشاركة : 8

معلومات العضو

الحوراء
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

الحوراء غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مشكورة اخيتي على هذا الابداع والترتيب

فعلا مجلة رائع ومتعوب عليها وايدا

جعله الله في ميزان حسناتك اخيتي


رد مع اقتباس
 
قديم 08-21-2005, 05:38 AM   رقم المشاركة : 9

معلومات العضو

ريم الولاية
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية ريم الولاية
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

ريم الولاية غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

شكر خاص لجميع الأعضاء المساهمين في هذا الأنجاز العظيم

موفقين لك خير

تحيااتي ,, ريم الولاية


التوقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 08-22-2005, 02:53 PM   رقم المشاركة : 10

معلومات العضو

نبع الحياة
مشرفة المنتدى الطبي
 
الصورة الرمزية نبع الحياة
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

نبع الحياة غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

[frame="7 80"]اللهم صل على محمد وال محمد
مشكورررررررررررررررررررررة اختي العزيزه نور الامل على هذه المجله الرااااااااااااااااائعه جدا
فعلا مجلة رائعه ومتعوب عليها
جعله الله في ميزان حسناتك
وننتظر جديدك
تحياااااااااااتي [/frame]


التوقيع

بدون توقيع

رد مع اقتباس
 
قديم 08-23-2005, 07:48 AM   رقم المشاركة : 11

معلومات العضو

عاشقة14 قمر
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية عاشقة14 قمر
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

عاشقة14 قمر غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مشكورة اخيتي على هذا الابداع والترتيب

جزاك الله الف خير
ننتظر ابداعاتك القادمه

عاشقة14 قمر


التوقيع








إن كـان حـبـك يـاعـلي بـالنـار مرقـدي
فيا نـار أوقـدي فـإنـي مـتـيـم ب عـلـي

وكيف لك يانار أن تكونين مرقد من بات
موقناً إنك ماخلقت إلا لـ مبغضيـن عـلي

رد مع اقتباس
 
قديم 08-23-2005, 11:26 AM   رقم المشاركة : 12

معلومات العضو

الكاظمية
عضو متميز

إحصائيات العضو







 

الحالة

الكاظمية غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مجلة رااااائعة و مواضيع ممتازة هذه التي شملتها و ضمتها...
و مشكووووووووورة أختي نور الأمل على هذا المجهود الطيب المتميز..و أعطاكي كل الصحة و ألهمكي الجديد دائما لتنهضي بهذا المنتدى إلى الأمام...


رد مع اقتباس
 
قديم 08-26-2005, 12:02 AM   رقم المشاركة : 13

معلومات العضو

محبة الحسين
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية محبة الحسين
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

محبة الحسين غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

والله يانور الأمل اللسان يعجز عن الشكر لما تقدمية من إبدعات وروائع الله

يعطيك الف عافية والى الأمام دائماً ..

كما لايفوتني ان اهنئ كل من :

الأخ الكريم المبدع إبن العوالي الحبيبة ..

والأخ صاحب القلم المميز والحضور الرائع ابو آمنه ..

والأخت النبع الحنون ..

والأخت بهجة الفؤاد..

ومزيداً من التقدم والنجاح ..


التوقيع


{وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُوْلَـئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَن يَدْخُلُوهَا إِلاَّ خَآئِفِينَ لهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ}البقرة114

رد مع اقتباس
 
قديم 08-26-2005, 04:32 PM   رقم المشاركة : 14

معلومات العضو

نور الامل
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية نور الامل
 

 

إحصائيات العضو








 

الحالة

نور الامل غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

اهلاً بكم اخيتي محبة الحسين وبجميع الاخوة والاخوات ولو اخيتي لم نعمل شيء
فالمنتدى غالي علينا والفضل يرجع الى اعضاءه وتفاعلهم الى الاحسن ان شاء الله
في ظل اهل البيت عليهم السلام ..


نسالكم الدعاء..


رد مع اقتباس
 
قديم 08-26-2005, 04:40 PM   رقم المشاركة : 15

معلومات العضو

الزيلعي
عضو فعال

إحصائيات العضو








 

الحالة

الزيلعي غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

مشكورة اخيتي على هذا الابداع والترتيب

جزاك الله الف خير
ننتظر ابداعاتك القادمه


رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 12:32 PM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol